خام برنت Brent Oil

تقرير مقدّم من “كيو ايت تريد” | Q8 Trade

لمحة سريعة عن خام برنت

يعتبر خام برنت هو النوع المعياري لتحديد سعر ثلثي إنتاج واردات العالم من النفط الخام، وهو مزيجًا من النفط الخام بما يتعدى 15 حقلًا من الحقول النفطية في بحر الشمال، ويصل وزنه النوعي 38 درجة وبذلك فهو يندرج تحت نوعية النفط الخفيفة لكنه ليس أخف من خام غرب تكساس، ويتميز أيضًا بانخفاض نسبه الكبريت به والتي تصل إلى حوالي 0.37 في المئة، ويعتبر خام برنت مناسبًا لإنتاج البنزين والتقطيرات المتوسطة وذلك لتصنيفه ضمن قائمة النفط الخفيف الحلو، وبناء على الفروق بينه وبين الخامات الأخرى فإنه بشكل عام يباع بسعر أعلى من سلة نفط ”أوبك” بنحو دولار للبرميل، وبسعر أقل من خام غرب تكساس بنحو دولار أيضاً.

وبالرغم من أن معظم الدول الأوربية تستهلك أغلب كمية خام برنت المنتجة، إلا أنه في بعض الأحيان يتم تصديره إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وعدد من الدول الإفريقية، ويتوقف ذلك على السعر ومصاريف الشحن.

ويرجع تسمية خام برنت بهذا الاسم إلى شركة “شل” التي اكتشفت حقل النفط بعد أن قامت بالتحقق منه، وهو يقع في بحر الشمال، وكانت شركة “شل” تقوم بتسمية حقول النفط على أسماء طيور، وتم اختيار اسم “إوز برنت” على حقل نفط بحر الشمال، ويتم في أغلب الأحيان تكرير خام برنت في شمال غرب أوروبا، ويشير “خام برنت” إلى خليط من أربعة أنواع من الزيوت الخام وهي برنت، فورتيز، أوزبيرج، وإيكوفيسك، ويطلق عليها مجتمعة مع بعضها باسم “خام برنت”.

مميزات خام برنت

– يتميز خام برنت ببيعه بسعر يفوق بيع سلة نفط “أوبك” بما يقرب من دولار للبرميل الواحد.

– يعد خام برنت من أنواع النفط التي تتميز بأنها خفيفة وحلوة ويرجع السبب في ذلك لوزنه النوعي الذي يسجل 38 درجة وقلة نسبة الكبريت به التي تصل إلى 0.37 في المئة، ويمثل إنتاجه ما يقرب من 40 في المئة من الإنتاج العالمي، و60 في المئة من إنتاج النفط الثقيل.

– يغطي إنتاج خام برنت الدول الأوربية كلها، ويتم تصديره أحيانًا إلى الولايات المتحدة وبعض الدول الإفريقية.

– يعد خام برنت من أجود أنواع النفط على مستوى العالم والتي يبلغ عددها 160 نوع بمختلف دول العالم، ويعتبر من أنواع النفط المفضلة لإنتاج الوقود والبنزين.

الفرق بين خام برنت والخام الأمريكي:

يعتبر النفط أحد أهم السلع التي يتم تداولها على مستوى العالم، ويعود ذلك لعدة أسباب من أهمها أنه يتم تقييمه للأداء العام لاقتصاد الدول وأيضًا للناتج القومي، كما أنه يتأثر بالعلاقات والتحركات السياسية التي تكون بين الدول، وبوجه عام هما نوعان أساسيان من أكثر أنواع النفط التي يتم تداولها حول العالم، وهو خام برنت أو ما يطلق عليه خام القياس العالمي، والخام الأمريكي أو ما يسمي خام غرب تكساس الوسيط، وتوجد بعض الاختلافات بين الخامين من أهمها: 

– يستخرج خام برنت من حقول النفط في بحر الشمال ويتكون من 15 صنفًا يتم إنتاجها في الحقول النفطية بخليط  من أربعة هي زيوت خام – برنت، فورتيز، أوزبيرج، وإيكوفيسك ويطلق عليها مجتمعة باسم  “خام برنت” ويعتبر خام برنت المقياس المعياري في الأسواق الأوروبية والآسيوية، أما الخام الأمريكي يتم استخراجه من حقول النفط في الولايات المتحدة الأمريكية، ويستخرج بشكل أساسي من تكساس ولويزيانا وداكوتا الشمالية، ونقله من خلال خط أنابيب إلى كوشينج، ويتم تسليمه بولاية أوكلاهوما، ويعتبر خام غرب تكساس هو المعتمد في النصف الغربي من الكرة الأرضية.

– التركيب الكيميائي لخام برنت وخام غرب تكساس حيث تختلف نسبة الكبريت الموجود في الخامين، وهذه النسبة لها تأثير كبير على سعر أنواع النفط المختلفة.

يحتوى الخام الأمريكي على نسبة من الكبريت تصل 0.24 في المئة، في حين تصل نسبة الكبريت في خام برنت إلى 0.37 في المئة، وكلما قلت نسبة الكبريت في النفط يصبح النفط “أكثر حلاوة” ويسهل تكريره.

– في الوقت الحالي، يعتبر الخام الأمريكي هو المعيار القياسي لأسعار النفط في الولايات المتحدة الأمريكية، وباقي دول العالم – وما يقترب من ثلثي جميع عقود النفط التي يتم تداولها – يتم تسعيرها على أساس خام برنت، وهذا السبب يجعل خام برنت معيارًا قياسيًا على مستوى العالم.

– تختلف منصات تداول النفط بحيث بلد الإقامة، فيتم تداول العقود الآجلة للخام الأمريكي من خلال بورصة نيويورك التجارية (NYMEX)، والتي تملكها بورصة شيكاغو التجارية (CME)، وفي كوشينج أوكلاهما يتم تسليم العقود الآجلة للخام الأمريكي، وتتميز هذه المنطقة بتبادل عمليات النقل حيث تلتقي في هذه المنطقة خطوط الأنابيب، ومرافق تخزين من السهل الوصول إليها، أما خام برنت يتم تداول العقود الآجلة له عبر بورصة إنتركونتيننتال (ICE) في لندن.

– يتم تداول العقود الآجلة لخام القياس العالمي طبقًا للجدول الزمني لساعات تداول النفط من الأحد إلى الجمعة من الساعة 7:00 صباحًا إلى 5:00 مساءً بتوقيت شيكاغو، بينما ساعات تداول العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط من الأحد إلى الجمعة من الساعة 5:00 صباحًا إلى 4:00 مساءً بتوقيت شيكاغو مع وجود استراحة كل يوم بدءً من الساعة 4:00 مساءً بتوقيت شيكاغو لمدة 60 دقيقة.

لماذا دائمًا خام برنت أعلى من الخام الأمريكي؟

في منتصف الثمانينات، كان خام القياس العالمي، والخام الأمريكي لهما نفس السعر تقريبًا، وفي بعض الأحيان كان سعر الخام الأمريكي أعلى من خام القياس العالمي.

منذ الثلاثة أشهر الأخيرة من عام 2010، استمر تداول خام برنت في بورصة البترول الدولية والتي مقرها لندن والتي تسمي الآن بICE أعلى من الخام الأمريكي القياسي والذي يعرف بخام غرب تكساس المتوسط WTI، ووصل الفرق أخيرًا بين الخامين إلى 27 دولار للبرميل، وهذا الفارق يعتبر أعلى مستوى له منذ تلك الفترة.

وبالدرجة الأولى يتوقف السعر على تكلفة الإنتاج والتوزيع، ومن الواضح أن تفوق خام برنت على خام غرب تكساس يرجع لطبيعة خام برنت المفتوح على البحر وأيضًا موقعه الجغرافي والذي كان له السبب في جعله مرتبط ارتباط كبير بأسواق التداول العالمية، هذا بالإضافة إلى التغيرات الأساسية والإستراتيجية في طبيعة أسواق النفط.

من الأسباب التي تجعل خام برنت الأعلى وعدم إمكانية وصول الخام الأمريكي للأسواق العالمية، وجود نقطة التسليم في مكان معزول بولاية أوكلاهوما حيث تقع نقطة التسليم لعقود خام نايمكس في مركز التخزين في كوشينجCushing ، وهذه المنطقة حاليًا لا يمكن نقل النفط منها في الجنوب إلى مراكز التكرير التي تقع على امتداد ساحل الخليج الأمريكي.

يلعب المضاربون في أسواق النفط دورًا في تحديد تفوق خام برنت، حيث تم تحويل أموال العديد من صناديق الاستثمار، والمحافظ الاستثمارية، وصناديق التحوط أيضًا إلى عقود خام برنت الآجلة، حيث أن المستثمرون يعتبرون أن خام برنت بمثابة أفضل مقياس للنمو الاقتصادي على مستوى العالم.

كيف يتم تحديد سعر خام برنت؟

يختلف سعر خام برنت عن خام أوبك والخام الأمريكي، حيث يستخدم من قبل أسواق السلع لتحديد أغلب واردات النفط في العالم، ومعظم الكمية المنتجة منه يتم استهلاكها في أوربا مكان إنتاجه، ويصدر كميات قليلة إلى الولايات المتحدة الأمريكية وعدد من الدول الإفريقية.

منذ عام 2005 تم نقل تداول مؤشر خام برنت إلى سوق التداول الالكترونية الدولية، حيث يتم حساب سعر التداول بالعملة الخضراء وتساوي كل نقطة صعودًا أو هبوطًا في السعر 10 دولارات.

العوامل التي تؤثر على صعود أو هبوط مؤشر خام برنت

نظرا لما يحتله خام برنت من مكانة كبيرة في سوق النفط الخام، فإن أسعار خام القياس العالمي تتأثر بعدد من العوامل منها:

العوامل الجيوسياسية والاقتصادية:

المجالات الاقتصادية وعلى رأسها إنتاج النفط وتصديره، وهذا من شأنه أن يتسبب في حدوث أثار بعيدة المدى على أسعار كل الأنواع من المنتجات النفطية.

إمدادات “أوبك”

تتأثر أسعار خام برنت على إمدادات منظمة “أوبك”، حيث أن الهبوط في كمية الإنتاج التي تكون مستهدفة لأوبك قد تتسبب في صعود أسعار خام القياس العالمي.

العوامل البيئية

من المسلم به منذ قديم الزمان أن المخاطر البيئية تكون سبب في التأثير على أسعار النفط، حيث أنها تتسبب في تغيير ديناميكيات الإمداد بالسلع.

مراحل صعود وهبوط لخام برنت:

مستوياته القياسية على الإطلاق : 

عام 1986/2008: الحد الأقصى: في 07/07/2008 بلغ 147.27– الحد الأدنى: 31/03/1986 بلغ 9.75.

عام 2011/2016:  الحد الأقصى: في 28/08/2013 بلغ 112.21– الحد الأدنى: في 11/02/2016 بلغ 26.08.

عام 2016/2017: الحد الأقصى: في 03/01/2017 بلغ 55.21 – الحد الأدنى: في 11/02/2016 بلغ 26.08.

ما هي مزايا تداول خام برنت من خلال العقود مقابل الفروقات؟

تعتبر تداول العقود مقابل الفروقات (CFD Trading) هي طريقة التداول المفضلة للمبتدئين حديثًا في التداول، ولا يوجد لديهم خبرة في عمليات التداول، فتداول العقود مقابل الفروقات هي من أهم الأدوات الاستثمارية المفضلة والتي تتميز بأنها لها أشكال عديدة، ويمكن تداولها بنفس الطريقة التي يتم بها تداول العملات، والعقود مقابل الفروقات هي عبارة عن عقد لا يمكن أن يتحدد نهايته، حيث أن من يقوم بتحديد انتهاء صلاحية هذا العقد هو المستثمر بنفسه، ومنها يمكنه تحقيق مكاسبه أو معرفة خسارته.

وتتم المتاجرة اليومية للتداول من خلال البيع والشراء على الأصول المختلفة في نفس يوم التداول، وبهذه الطريقة تتيح للمتداول أن يقوم بالكثير من الصفقات التجارية في يوم واحد، وهناك عدة طرق للمتاجرة اليومية حيث يمكن أن تستخدم الرافعة المالية لفتح الصفقات التي تكون كبيرة، كما يمكن أيضًا استخدام العقود مقابل الفروقات في المتاجرة اليومية في حالة حدوث أي تغييرات ولو حتى كانت بسيطة لقيمة الأصل في نفس يوم التداول.

يعد النفط من أكثر السلع التي يتم تداولها بكميات ضخمة على مدار الساعة، وسواء كان التداول على خام برنت (القياس العالمي) أو النفط الأمريكي (خام غرب تكساس)، فإن السعر المعروض لسلع النفط تقدر بالعملة الأمريكية (الدولار).

ويصبح بذلك سعر صرف الدولار الأمريكي عاملًا أساسيًا عند تداول العقود مقابل الفروقات لخام برنت، فينبغي ملاحظته ومراقبته جيدًا من ارتفاع وانخفاض في السعر.

فيما يخص بالتداول من خلال العقود مقابل الفروقات فهي تعطى إمكانية التداول التغير الذي يكون في الأسعار والذي يطرأ على العقود الآجلة والخيارات، ويتم هذا بدون شراء أو بيع للعقود ذاتها، فيصبح هناك مزود للرافعة المالية، بدلًا من التداول في بورصات للسلع، وهذا يعود بالكثير من الفوائد على متداولي النفط، ومن هذه المميزات التداول على الأسعار الفورية للأنواع القياسية للنفط، أيضًا إمكانية البيع والشراء في مجموعة كبيرة من أسواق النفط، في نفس المنصة التي يتم اختيارها.

يوجد العديد من  الطرق التي  يمكن من خلالها استثمار خام برنت بشكل مناسب ومنها ETFs  وهي نوع  من الصناديق المتداولة في البورصة، والعقود الآجلة  :ETFs حيث يتطلع المستثمرون إلى الوصول إلى الاستفادة المثلى من خام برنت، حيث يقومون من خلال تداول المنتجات في البورصة، حيث تتميز بقلة التكاليف والشفافية التامة، فلا بد أن يكون المستثمرون على درجة كبيرة من معرفة ما يحدث تغييرات في أسعار خام برنت وإنما يمكنهم الوصول إلى مكاسب من خلال الإستراتيجية التي تقوم على العقود الآجلة.

كما يتميز المستثمرون الذين يرغبون في الاستفادة من أسعار خام برنت بأن لديهم فرصة الاختيار في استخدام نظام العقود الآجلة، فيوجد الكثير من تداولات العقود الآجلة التي تخص خام برنت، من خلال بورصة NYMEX والتي تشمل 1000 برميل، حيث أنها تتميز بتحرك السعر حتى يصبح مساويًا لأسعار مؤشرات ICE برنت.

مثال لتداول خام برنت:

يمكنك شراء 2 لوت (حصتين) من خام برنت بمبلغ 52.20 دولار أمريكي، أي ما يعادل 200 دولار أمريكي لكل حركة في السعر بمقدار 1 دولار واحد، وبعد أن يمر أسبوع واحد فقط، يتم تداول النفط في السوق بسعر 49.50 دولار، ففي هذا الوقت تقرر إغلاق صفقتك، وسيتم احتساب مكاسبك كالتالي (52.350 – 49.50) × 200 دولار = 600 دولار أمريكي.

يمثل النفط سلعة رئيسية وإستراتيجية على مستوى العالم، وهناك سعره ومتغيراته مثل (خام برنت وخام غرب تكساس) فهما في حالة تقلب مستمرة تتوقف على العرض والطلب، والاضطرابات الاقتصادية والجيوسياسية، وأيضًا نظام السعير بالعملة الأمريكية، ونجد في أحيان كثيرة بعض صناديق التحوط تشتري النفط كوسيلة للتحوط ضد أي تضخم قد يحدث، والبعض الآخر يستثمر في سوق النفط بناء على ما يرونه ويتوقعونه لوضع سوق الطاقة في المستقبل، وعند تداول عقود الفروقات لخام برنت فيمكنك الشراء في حالة توقعك أن السعر قد يصعد، أو البيع في حال رؤيتك بأن السعر قد يهبط، وهذا يعطي لك الفرصة لتحقيق مكاسب في كلا الاتجاهين.

مميزات تداول خام برنت من خلال العقود مقابل الفروقات (CFD) مع “كويت تريد” Q8 Trade

– تتيح العقود مقابل الفروقات للمتداول الاستفادة وتحقيق أرباح من تغير الأسعار سواء بالصعود أو الهبوط.

– يمكن تداول العقود مقابل الفروقات باستخدامك رافعة مالية، وهذا يتيح فتح صفقات كبيرة برأس مال صغير نسبيًا.

– يمكنك التداول في أي وقت وأي مكان من خلال استخدام منصاتك المتقدمة.

– في تداول العقود مقابل الفروقات، أنت لست بحاجة لأن تكون ممتلك للمنتجات التي تستثمر بها.

لماذا يجب أن تتداول في خام برنت مع “كويت تريد” Q8 Trade؟

توفر “كويت تريد” Q8 Trade إمكانية تداول خام برنت من خلال العقود مقابل الفروقات، حيث يضمن هذا الوصول إلى المكاسب حتى إذا تراجعت الأسعار.

يمكن مع “كويت تريد” Q8 Trade استخدام الرافعة المالية لزيادة قيمة المبلغ الذي تقوم بالتداول به.

توفر “كويت تريد” Q8 Trade فرصة التبادل خلال تداول خام برنت دون دفع أي رسوم، وذلك من خلال العقود مقابل الفروقات، حيث أنك لا تمتلك خام برنت بشكل حقيقي.

توفر “كويت تريد” Q8 Trade على موقعها الكثير من الأدوات التي يمكن أن تستخدمها خلال خام برنت  مثل: الأسعار، الوقت الحقيقي، الرسوم البيانية التاريخية، كل الأخبار التي تخص خام برنت والتي يمكن أن يكون لها تأثير كبير على أداءه، رسوم بيانية حية، التحليلات الفنية الأساسية وغيرها.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

السبب في ذلك هو أنك ستتمكن من الوصول إلى مجموعة واسعة من الأسواق المالية والقيام بعمليات التداول على المزيد من الأدوات مما يتيح لك فرصًا لتحقيق الأرباح.

ساعات العمل

الأحد للخميس: 06:30 – 19:00 KSA
الجمعة: 06:30 – 14:00 KSA

هاتف المكتب

+965-22265541

خدمات الدّعم

support@q8trade.com

تحذير المخاطر وتنصل قانوني: على الرغم من أن تداول الأسهم المحلية والعاليمة,الفوركس أو عقود الفروقات يمكن أن يكون مربحاً، إلا أنه يتضمن مخاطرة عالية بفقدان استثماراتك، خاصة وتزداد المخاطر عند التداول باستخدام الهامش- margin. يجب على العملاء اتخاذ العناية الواجبة وتوخي الحذر عند اتخاذ قرارات التداول الخاصة بهم. وتقع على عاتق العميل مسؤولية التعلم واكتساب المعرفة والخبرة المطلوبة لاستخدام منصة التداول وكل ما هو مطلوب للتداول بشكل صحيح. يجب على العملاء أن يعرفوا أن مخاطر التداول من الممكن أن تتجاوز مجموع المبالغ المودعة. يجب أن يعرف العملاء أيضا أن المعرفة والخبرة لا تستلزم تحقيق الأرباح لأن الأسواق يمكن أن تتأثر بعوامل أخرى غير متوقعة قد تؤدي إلى خسائر العملاء مثل الأزمات الاقتصادية و / أو السياسية او غيرها. في جميع الأحوال، لن نتحمل المسؤولية عن أي قرارات تداول، أو انتهاك للقواعد القانونية و / أو اللوائح المعمول بها، او نقص المعرفة و / أو الخبرة لدى العميل. Q8 Trade هي علامة تجارية تابعة لـ Q8 securities. أي ذكر يتم في هذا الموقع لـ Q8 Trade فهو يشير إلى شركة Q8 securities. شركة Q8 securities هي شركة مرخصة وخاضعة بالكامل لرقابة وزارة التجارة والصناعة تحت ترخيص رقم 352/1986
سجل الآن
close slider