سلعة النحاس Copper

تقرير مقدّم من “كيو ايت تريد” | Q8 Trade

لمحة سريعة عن سلعة النحاس وأهميته الاستثمارية

النحاس من أكثر الخامات توافرًا في الطبيعة والتكلفة القليلة في استخراجه مقارنه بالخامات الأخرى مثل الذهب والفضة، ويوجد النحاس بطبيعته باللون الأحمر الذهبي، يتميز النحاس بوضعه الخاص بين السلع الأولية, فينظر إليه كمرآة لنمو الاقتصاد العالمي, حيث يتم استخدام معدن النحاس في كثير من الأغراض الصناعية التي تساعد في نمو الناتج المحلي الإجمالي العالمي, نظرًا لقابليته للذوبان بسهولة وذلك يجعله يستخدم بكثرة في الصناعات الرئيسية في العالم مثل النقل، والآلات والمعدات، وأعمال البناء، والكهرباء، والسيارات..وغيرها.

يعد النحاس من أقدم السلع المتداولة والمعروفة منذ آلاف السنين، حيث يرجع استخدامه إلى العام 10000 قبل الميلاد، وتم اكتشافه قبل الحديد، فالنحاس من أول الخامات التي تم اكتشافها واستخدامها من قبل الإنسان، وثاني الخامات من حيث اختلاف منافعها بعد معدن الحديد، ويوجد النحاس في الطبيعة في عدة أشكال إما أن يكون منفرد أو متحد مع خامات أخرى، وكان النحاس في البداية يستخرج من قبرص في العصر الروماني ولهذا يطلق عليه Copper نسبة إلى جزيرة قبرص، وكان يستخدم النحاس قديمًا في صنع العملات، واستمر استخدامه حتى وقت قريب في بعض المناطق، ثم تم الاستغناء عن العملة النحاسية نظرًا لتكلفتها العالية، والنحاس له تأثير قوي على الاقتصاد العالمي، ولذلك يستخدم سعر النحاس كمقياس لأداء الاقتصاد العالمي، يتم استخرج معظم النحاس في الوقت الحالي من تشيلي أما في الماضي كانت الولايات المتحدة هي المستخرج الرئيسي للنحاس، ويتعدى إجمالي العرض السنوي للنحاس 19 مليون طن على مستوى العالم.

يرتفع الطلب على النحاس مع نمو الاقتصاد العالمي، وزيادة احتياج الدول، ومع استمرار عدد من الدول ذات الكثافة السكانية العالية مثل الصين والهند بصورة سريعة، تجعل الطلب زائد على الإمدادات من النحاس، حيث تستخدم الصين وحدها نحو نصف إمدادات النحاس على مستوى العالم، ولذلك أي تطور يحدث في اقتصادها له تأثير مباشر وقوى على مجالات البناء والتصنيع، والأسواق التي ترتبط بها.

يتم تداول النحاس على مستوى بورصات العالم، وتعتبر بورصة نيويورك التجارية (نايمكس)، وبورصة السلع المتعددة (MCX)  التي تقع في مومباي، وكذلك في بورصة شنغهاي (SHFE) وبورصة لندن للمعادن (LME) من أهم بورصات تداول النحاس.

يتم تداول النحاس بداية من الساعة 22:00 حتى الساعة 20.59 بتوقيت جرنيتش، تحت الرمزCOMEX COPPER

تجارة النحاس عالميًا

خلال الخمسة سنوات الماضية ارتفع الطلب بشكل كبير على تجارة النحاس على مستوى العالم، بالمقارنة بباقي المعادن الأخرى الأساسية، ففي عام 2001 زادت أسعار تداول سلعة النحاس بما يتعدى 393 في المئة عن أدني مستوياته، في حين زاد سعر الذهب بنسبة 151 في المئة، وهذا يوضح زيادة الطلب على النحاس، مع زيادة المعدل السعري له خلال عدة سنوات ماضية.

في عام 1990، زاد استهلاك النحاس من 512.000 طن إلى 3.482.000 طن سنويًا في العالم، كما ارتفع الطلب على النحاس في الهند من 132.000 إلى 271.000 طن سنويًا، وارتفع الطلب من 2.150.000 إلى 2.5 مليون طن سنويًا في الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي الثلاث سنوات الأخيرة ارتفع معدل الاستهلاك عن حجم الإنتاج من النحاس، وتسبب ذلك في انخفاض إمدادات النحاس والمخزونات إلى أقل مستوياتها في خمس سنوات، وأدى ذلك إلى زيادة أسعار تجارة النحاس لتصل إلى ما يقرب من 4 دولارات بعد أن كانت 75 سنتا للباوند الواحد سابقًا.

علم دولة تشيلي

تعتبر دولة تشيلي الدولى الأكثر انتاجاً للنحاس في العالم

أهم الدولة المنتجة للنحاس

يتم استخراج ما يقرب من 20 مليون طنًا سنويًا من النحاس من عدد من البلدان على مستوى العالم، من أهمها:

تشيلي: وهي أولي الدول المنتجة للنحاس بنسبة 37 في المئة من الإنتاج العالمي، وتقع في أمريكا الجنوبية، وتنتج من النحاس سنويًا ما يقرب من 5.750.000 طن، ويرجع الفضل للنحاس في اجتذاب تشيلي لاستثمارات أجنبية.

 

الصين: وتعد ثاني أكبر منتج للنحاس، تنتج 170000 طن سنويًا، كما تعد الصين أيضًا أكبر مستهلك للنحاس.

بيرو: وتحتل المركز الثالث، تنتج ما يقرب من 1.380.000 طن سنويًا من النحاس.

الولايات المتحدة الأمريكية: وتحتل المركز الرابع في إنتاج النحاس، حيث تنتج 1.360.000 طن سنويًا.

جمهورية الكونغو الديمقراطية: وتحتل المركز الخامس في إنتاج النحاس على مستوى العالم، حيث تنتج ما يقرب من 1030.000 طن سنويًا، ويوجد بداخل حدود جمهورية الكنغو ثاني أكبر احتياطي من النحاس في العالم.

كيف يتم تحديد سعر سلعة النحاس؟

يعتبر النحاس من السلع الغير مستقرة السعر، ففي عام 1999 وصل السعر لأدنى مستوى له حيث سجل سعر 1.32 دولار أمريكي للكيلو الواحد، وفي عام 2006 وصل السعر 8.27 دولار للكيلو الواحد، وفي أبريل 2007 عاود ارتفاعه مرة ثانية ليسجل 7.71 دولار للكيلو الواحد، وفي العام الماضي تسبب ضعف الطلب العالمي والانخفاض الشديد إلى مستويات قياسية في أسعار كثير من السلع وانخفض سعر النحاس ليصل 3.32 دولار أمريكي للكيلو الواحد.

يتم تحديد سعر سلعة النحاس بناء على الطلب على السلع والخدمات التي تحتاج إلى النحاس فمن الدول التي تستهلك النحاس بكمية كبيرة الولايات المتحدة الأمريكية وبعض الأسواق الناشئة منها الصين، كما أيضًا يتم تحديد السعر على أساس قدرة منتجي النحاس على استخراجه ونقله، وتلعب قوة الدولار الأمريكي دورًا مهما في تحديد سعر النحاس حيث يتم تسعيره بالعملة الأمريكية.

العوامل المؤثرة على أسعار سلعة النحاس

نظرًا للاستخدام الواسع للنحاس في الاقتصاد على مستوى العالم فهناك مجموعة من العوامل التي تؤثر على سعره من أهمها:

الطلب على سلعة النحاس في البلدان الناشئة

تعتبر الأسواق الناشئة التي تتميز بسرعة بالنمو السريع في اقتصاداتها من الأسباب الرئيسية التي تتسبب في حركة أسعار النحاس، والنمو الذي شهدته بعض الدول مثل الصين والهند والبرازيل في السنوات الماضية تسبب بشكل كبير في ارتفاع الطلب على النحاس.

 العوامل الجيوسياسي

يتأثر سعر النحاس بالعوامل الجيوسياسي ففي حالة عدم وجود الاستقرار السياسي لبعض الدول يرتفع سعره، ومثال على ذلك، ما حدث  في أمريكا الجنوبية في عام 2007، عندما قرر رئيس بوليفيا تأميم صناعة التعدين في البلاد وذلك كان له تأثير كبير في خفض المعروض من سلعة النحاس وبالتالي ارتفاع سعره، كما يتأثر إنتاج النحاس أو الطلب عليه بعوامل الطقس أو الوقت من العام، فما يخص عدم الاستقرار الجيوسياسي يمكن أن يتسبب في ارتفاع سعر النحاس.

الاقتصاد الأمريكي

تتميز الولايات المتحدة الأمريكية بسوق إسكان ضخم، وهذا يتطلب توافر الاحتياجات اللازمة لإنشاء البنايات والمنازل، وبما أن النحاس يتم استخدامه على نطاق كبير في بناء هذه المنازل، أدى هذا إلى اعتبار أن الاقتصاد الأمريكي مؤشر أساسي يجب على متداولي النحاس متابعته، حيث أنه يؤثر على سعر النحاس سواء بالصعود أو الهبوط، فتكون المتابعة من خلال البيانات الصادرة في كل عام عن الدخل المحلي والتقارير التي تخص رواتب المهن غير الزراعية التي تصدر من الولايات المتحدة الأمريكية.

تداول سلعة النحاس من خلال العقود مقابل الفروقات

العقود مقابل الفروقات، هي عقود تكون قابلة للتداول بين طرفين أحدهما المتداول والآخر الوسيط، ويكون التداول عن طريق تبادل الفرق في القيمة المالية في بداية العقد للسلعة، وقيمتها في تاريخ انتهاء هذا العقد، وذلك دون شراء الأصول المالية الرئيسية وامتلاكها حقيقيًا.

تداول عقود الفروقات على السلع يمنحك إمكانية الوصول إلى سوق السلع، وذلك من خلال تداول أسهم عدد من السلع مثل النحاس، دون أن يكون لك ملكية حقيقة للسلعة للأصل الذي تقوم بالتداول فيه، وتعتبر هذه من أهم مميزات تداول عقود الفروقات، فالمتداول يكون محميًا وليس له علاقة بأي أحداث قد تلحق بالسلعة.

ومن طرق الاستثمار في سلعة النحاس العقود مقابل الفروقات عن طريق المضاربة على سعر النحاس الصاعد أو المنخفض دون أن تمتلك سبائك النحاس فعليًا أو حتى أسهم في شركات التعدين، ومن خلال تداولك على النحاس من خلال العقود مقابل الفروقات يمكنك توقع النمو الصناعي، وعدم التوازن بين العرض والطلب.

يعطي النحاس شكل جيد لوضع الاقتصاد العالمي بصورة عامة، فيمكن تداول النحاس تمامًا كما يتم تتداول السلع الأخرى، فيتجه المتداولون للاستثمار في النحاس كوسيلة للتعبير عن اعتقاداتهم بزيادة الناتج المحلي الإجمالي العالمي، حيث أن النحاس يتميز بارتباطه الشديد بمجال البناء والصناعة، فأنت بتداولك على سلعة النحاس، تراهن بذلك على النمو العالمي.

كيف تعمل العقود مقابل الفروقات

  • يقوم المتداول باختيار أحد الأصول سواء سهم أو سلعة أو مؤشر والتي يقوم الوسيط لطرحها للتداول كعقود فروقات.
  • يقوم المتداول بفتح صفقة ويحدد البيع أو الشراء، المبلغ الذي يقوم بالاستثمار فيه، الرافعة المالية.. وغيرها من المعايير.
  • إبرام عقد بين المتداول والوسيط بشكل حقيقي ويتم الموافقة على سعر فتح الصفقة، ومعرفة إذا كان هناك رسوم إضافية أم لا.
  • تفتح الصفقة ولا يتم إغلاقها إلى عن طريق اتخاذ المتداول قرار بإغلاقها، أو أن يتم غلقها بطريقة تلقائية وذلك من خلال تحديد المتداول حالات يتم فيها إغلاق الصفقة تلقائي، مثل أمر الخسارة أو تحقيق الأرباح، أو في حالة انتهاء فترة العقد.
  • في حالة إغلاق الصفقة على مكاسب، يقوم الوسيط بالدفع للمتداول، أما في حالة أغلقت الصفقة على الخسارة، يقوم الوسيط بتحميل رسوم على المتداول بالفارق.

لتجارة العقود مقابل الفروقات مكانة تتزايد في السنوات الأخيرة، ففي حالة التداول من خلال العقود مقابل الفروقات فإنك لا تقوم بشراء السلعة بصورة حقيقية، فتقوم ببرم عقد مع وسيط أخر وفرق السعر بين افتتاح الصفقة وغلقها هو نسبة الأرباح.

يمكنك من خلال العقود مقابل الفروقات الاستفادة من تحركات الأسعار حتى إذا كان السوق في حالة انخفاض، فأنت لا تقوم بشراء الأصل الأساسي، وهذا يتيح لك فتح مراكز بمبالغ كبيرة.

مثال:

عند شراء 10 عقود من النحاس عند 3.1140 دولار، فيكون حجم هذه الصفقة يساوي ربح أو خسارة قدرها 10 دولارات لكل حركة للسعر بمقدار 0.0001.
بعد مرور بضعة أيام، تصعد أسعار سوق النحاس، فتقرر أن تغلق صفقتك وتجني أرباحك، فيتم احتساب مكاسبك على النحو التالي: (2.6750 – 2.6400) × 10 دولارات = 350 دولار أمريكي.

مزايا تداول العقود مقابل الفروقات

الرافعة المالية: واحدة من أهم مميزات تداول العقود مقابل الفروقات، حيث يمكن باستخدام مبلغ صغير فتح صفقات بحجم كبير مقارنة بامتلاك الأصل الذي يتم التداول فيه، وفي سلعة النحاس فإن نسبة الرافعة المالية هي 1: 200.

عدم تداول الأداة المالية الفعلية يمكن أن يوفر الكثير من المال من النفقات الجانبية مثل النقل، والمحافظة عليه وتخزينه، وهذا هو السبب في أن معظم المعادن، والتي تتطلب كل هذه النفقات وأكثر من ذلك، يتم استخدامها فقط من قبل المستهلكين الفعليين.

في حالة حدوث تغير كبير مفاجئ في قيمة الأداة المالية، يكون على مالكي المنتج البحث عن طريقة للتخلص من مواردهم من أجل جني أرباح أو تفادي الخسارة.ولكن، عند تداول عقود الفروقات على الأداة المالية من خلال منصة التداول، فإن كل ما يحتاجه المتداول في حالة تغير الأسعار هو إغلاق مركزه.

 

 

إمكانية الربح من الانخفاض: في حالة اتجاه حركات السوق نحو الارتفاع أو الانخفاض فيمكنك أن تستفيد، ففي حالة إذا قمت بعملية البيع الأول وتتوقع هبوط الأسعار فيسمى هذا “البيع على المكشوف” وفي هذه الحالة يمكنك الشراء بعدها على سعر منخفض وتحقيق مكاسب.

تداول باقة واسعة من الأسواق: معظم وسطاء تداول العقود مقابل الفروقات يوفروا إمكانية التداول على أصول مختلفة في قطاع عريض من الأسواق المالية على مستوى العالم وذلك من خلال منصات التداول مباشرة على الانترنت، فلهذا التنوع في الأدوات الاستثمارية من (أسهم ومؤشرات وعملة وسلع…) توفر العقود مقابل الفروقات قطاعًا كبيرًا للكثير من الفرص الاستثمارية لكل المتداولين.

عدم وجود رسوم حكومية: في حالة الشراء أو حالة البيع في العقود مقابل الفروقات لا يتطلب هذا أي ضرائب يتم دفعها مثل رسوم التوثيق أو الدمغة، ويرجع السبب في ذلك أن المتداول لا يمتلك الأصول الفعلية لما يقوم بالتداول فيه، وبالرغم من هذا، فإن الأموال التي يحصل عليها من ذلك التداول قد تخضع للضرائب، لكن هذا يحدث بشرط أن تصل إلى حد أدنى يكون محدد على حسب ما ينص عليه قانون دولة الإقامة.

إمكانية التداول على مدار اليوم: تداول العقود مقابل الفروقات يكون على مدار 24 ساعة، وخمسة أيام في الأسبوع بدءًا من يوم الاثنين وحتى يوم الجمعة، وهذا يجعل المستثمر له حرية التداول في أي وقت يريده سواء كان المتداول متفرغ أو عاملًا، وهذا على عكس الأسواق التقليدية، كما يستطيع المتداول من خلال العقود مقابل الفروقات مواصلة التداول حتى في حالة إن كانت الأسواق الرئيسية مغلقة.

وفي النهاية لا بد أن يكون المتداول لديه المعرفة والمعلومات الكافية عن كيفية عمل المشتقات المالية مثل العقود مقابل الفروقات وبحجم المكاسب والخسائر المحتملة من تداولها، حتى يستطيع معرفة أن هذا النوع من الاستثمار ملائم له أم لا.

تتداول في سلعة النحاس مع كيو ايت تريد

تتداول في سلعة النحاس مع كيو ايت تريد

لماذا يجب أن تتداول في سلعة النحاس مع “كويت تريد” Q8 Trade؟

  • توفر “كويت تريد”  Q8 Trade استخدام الرافعة المالية لزيادة قيمة رأس المال الذي تقوم بالتداول به.
  • عند التداول مع “كويت تريد” Q8 Trade توفر لك فرصة تداول سلعة النحاس من خلال العقود مقابل الفروقات، حيث يضمن هذا الحصول على مكاسب حتى وإن كان هناك انخفاض في الأسعار.
  • توفر “كويت تريد” Q8 Trade إمكانية التبادل أثناء تداول سلعة النحاس دون أي رسوم أو دمغة، وذلك من خلال العقود مقابل الفروقات، وذلك  يرجع لسبب إنك لا تمتلك السلعة بشكل فعلي.
  • توفر “كويت تريد” Q8 Trade  على موقعها العديد من الأدوات التي يمكن أن تستفيد بها وقت تداول سلعة النحاس مثل: الأسعار، الوقت الفعلي، الرسوم البيانية التاريخية، كل ما يتعلق بسلعة النحاس من أخبار والتي يمكن أن تكون سبب في التأثير على أداءه، رسوم بيانية حية، التحليلات الفنية الأساسية وغيرها.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

السبب في ذلك هو أنك ستتمكن من الوصول إلى مجموعة واسعة من الأسواق المالية والقيام بعمليات التداول على المزيد من الأدوات مما يتيح لك فرصًا لتحقيق الأرباح.

ساعات العمل

الأحد للخميس: 06:30 – 19:00 KSA
الجمعة: 06:30 – 14:00 KSA

هاتف المكتب

+965-22265541

خدمات الدّعم

support@q8trade.com

تحذير المخاطر وتنصل قانوني: على الرغم من أن تداول الأسهم المحلية والعاليمة,الفوركس أو عقود الفروقات يمكن أن يكون مربحاً، إلا أنه يتضمن مخاطرة عالية بفقدان استثماراتك، خاصة وتزداد المخاطر عند التداول باستخدام الهامش- margin. يجب على العملاء اتخاذ العناية الواجبة وتوخي الحذر عند اتخاذ قرارات التداول الخاصة بهم. وتقع على عاتق العميل مسؤولية التعلم واكتساب المعرفة والخبرة المطلوبة لاستخدام منصة التداول وكل ما هو مطلوب للتداول بشكل صحيح. يجب على العملاء أن يعرفوا أن مخاطر التداول من الممكن أن تتجاوز مجموع المبالغ المودعة. يجب أن يعرف العملاء أيضا أن المعرفة والخبرة لا تستلزم تحقيق الأرباح لأن الأسواق يمكن أن تتأثر بعوامل أخرى غير متوقعة قد تؤدي إلى خسائر العملاء مثل الأزمات الاقتصادية و / أو السياسية او غيرها. في جميع الأحوال، لن نتحمل المسؤولية عن أي قرارات تداول، أو انتهاك للقواعد القانونية و / أو اللوائح المعمول بها، او نقص المعرفة و / أو الخبرة لدى العميل. Q8 Trade هي علامة تجارية تابعة لـ Q8 securities. أي ذكر يتم في هذا الموقع لـ Q8 Trade فهو يشير إلى شركة Q8 securities. شركة Q8 securities هي شركة مرخصة وخاضعة بالكامل لرقابة وزارة التجارة والصناعة تحت ترخيص رقم 352/1986
سجل الآن
close slider