سهم فيسبوك FB

تقرير مقدّم من “كيو ايت تريد” | Q8 Trade

نبذة تعريفية عن الفيسبوك

فيسبوك هي خدمة الشبكات الاجتماعية التي تم إطلاقها في الرابع من شهر فبراير عام 2004. قام بتأسيس الشركة مارك زوكربيرج مع زميل له في جامعة هارفارد يدعى الطالب إدوارد سافيرين.

كانت عضوية الموقع محدودة في بادئ الأمر من قبل المؤسسين من طلاب جامعة هارفارد، ولكن تم التوسع إلى كليات أخرى في منطقة بوسطون، وتدريجياً شمل معظم الجامعات في الولايات المتحدة الأمريكية و كندا، ومع حلول شهر سبتمبر من عام 2006، شمل كل شخص لديه عنوان بريد إلكتروني ساري المفعول إلى جانب شرط السن البالغ من العمر 13 عاماً وما فوق ذلك.

انطلق موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك كنتاج غير متوقع من خلال موقع “فيس ماتش” Facematch  التابع لجامعة هارفارد، حيث كان يعتمد على نشر صور لمجموعة من الأشخاص ثم اختيار رواد الموقع للشخص الأكثر جاذبية.

وفقًا لما نشرته جريدة هارفارد كريمسون، فإن موقع “فيس ماتش” قام باستخدام بعض الصور المجمعة من خلال دليل الصور المتاح من خلال الإنترنت والخاص بتسعة من طلبة المدينة الجامعية مع وضع صورتين بجانب بعضهما البعض والقيام بدعوة المستخدمين إلى إختيار الشخص “الأكثر جاذبية”.

وكي يتمكن زوكربيرج من تأسيس الموقع، فإنه لجأ إلى إختراق مناطق محمية في شبكة الحاسوب الخاصة بجامعة هارفارد، ثم قام بعملية نسخ صور خاصة لمجموعة من الطلاب في السكن الجامعي.

قامت إدارة جامعة هارفارد باتهام زوكربيرج بخرق قانون الحماية وانتهاك حقوق التأليف والنشر وكذلك انتهاك خصوصية الأشخاص، مما يعرضه للطرد من الجامعة، ولكن تم إسقاط جميع التهم الموجهة إليه في نهاية الأمر.

قام زوكربيرج بتأسيس موقع الفيسبوك من خلال النطاق TheFacebook.Com تحديداً في 4 يناير من عام 2004. كانت عضوية الموقع في بداية الأمر قاصرة على طلبة جامعة هارفارد الأمريكية، وخلال الشهر الأول من إتاحة الموقع للاستخدام، قام أكثر من نصف الطلبة الذين لم يخرجوا من الجامعة بعد بالتسجيل في تلك الخدمة، ثم بعد فترة وجيزة، انضم كل من إدوارد سافيرين “المدير التنفيذي للشركة” و داستن موسكوفيتر”مبرمج” و أندرو ماكولام “رسام جرافيك”، جميعهم انضم لكي يساعد زوكربيرج من خلال تطوير تقنيات الموقع بدرجة أكبر.

في شهر مارس من عام 2004 فتح الفيسبوك أبوابه أمام جامعات ستانفورد و كولومبيا و بيل. بعد ذلك اتسع نطاق الموقع من خلال كليات مدينة بوسطن، ثم أصبح الموقع شيئاً فشيئاً متاحاً للعديد من الجامعات في كندا والولايات المتحدة الأمريكية، وفي شهر يونيو من عام 2004، تم نقل مقر الفيسبوك إلى مدينة “بالو التو” في ولاية كاليفورنيا.

وقد قامت الشركة بإسقاط كلمة The من إسمها بعد شراء إسم النطاق Facebook.com عام 2005 نظير مبلغ بلغت قيمته الإجمالية نحو 200.000 دولار أمريكي.

قام فيسبوك أيضاً بإصدار نسخة للمدارس الثانوية خلال شهر سبتمبر من عام 2005. أتاح الموقع كذلك اشتراك الموظفين من العديد من الشركات، ومن بينها شركة “أبل المندمجة” وشركة “مايكروسوفت”، وفي نهاية شهر سبتمبر من عام 2006، فتح الموقع أبوابه أمام جميع الأفراد البالغين سن 13 فما فوق والذين لديهم عنوان بريد إلكتروني، وفي أكتوبر من عام 2008، أعلن القائمون على إدارة الفيسبوك عن إتخاذ مدينة “دبلين” عاصمة أيرلندا مقراً دولياً له، وخلال شهر ديسمبر من عام 2013، أضاف موقع الفيسبوك أيقونة تعبر عن عدم الإعجاب مستمدة من الأيقونة الشهيرة “أعجبني”.

جاء ذلك ضمن مجموعة جديدة من الأيقونات أصدرتها فيسبوك للاستخدامات عبر تطبيق المحادثات الفورية المتوفر لعدة منصات أو من خلال الرسائل الخاصة من الموقع ذاته.

أسهم الفيسبوك

أسهم الفيسبوك

ما هي إيجابيات سهم فيسبوك؟

لقد تطورت فيسبوك من شبكة الحرم الجامعي الاجتماعي إلى الزعيم بلا منازع في وسائل الإعلام الاجتماعية، وينطبق نفس الشيء على قسم الرسائل.

تهيمن أيضاً شركة مارك زوكربيرج على هذا السوق من خلال Facebook و Messenger وWhatsApp  الخاصين به، وبالمثل، وضع فيسبوك نفسه بشكل جيد في “مشاركة الصور” مع الاستحواذ على إنستجرام. في حين كان “سناب شات” ناجحاً جداً في بداية الأمر في ما يسمى “القصص”، فإن إنستجرام تفوقت بسرعة وبشكل ملحوظ على منافسيها بعد تقديم نفس الميزة.

في الوقت الحالي، ومع قرب انتهاء عام 2019، يوجد لدى فيسبوك تقريباً أكثر من 2 مليار عضو مشارك، أي بنسبة كبيرة تبلغ نحو 25% من سكان العالم بأكمله. أحد أسباب التطورات السريعة في شبكة الفيسبوك كان استثمار نحو ما يقارب 500 ألف دولار أمريكي من قبل المستثمر الألماني بيتر تيل.

انضم إلى الشبكة في شهر يونيو من عام 2004 وحصل على نسبة بلغت نحو 7%، مما ساهم في تمكين زوكربيرج من توظيف المزيد من المبرمجين بهدف توسيع القدرات ودفع عجلة النمو.

بداية سهم فيسبوك

تم طرح سهم فيسبوك في اليوم الثامن عشر من شهر مايو من عام 2012 مقابل سعر بلغ نحو 38 دولار أمريكي للسهم الواحد، ليصل إلى قيمة إجمالية بلغت 18.4 مليار دولار.

كان هذا يعتبر أكبر طرح أولي لسوق الأوراق المالية لشركة تكنولوجيا ورأس مال كافي لعمليات الاستحواذ على الشركات.

تم إدراج سهم فيسبوك منذ عام 2012 الماضي من خلال بورصة “NASDAQ” ناسداك للتكنولوجيا تحت إسم “FB”. مع حلول نهاية عام 2017 كان لدى شركه فيسبوك “Facebook” رأس مال بلغت قيمته الإجمالية نحو 500 مليار دولار أمريكي، مما يجعلها واحدة من أبرز و أكبر الشركات على مستوى العالم بأكمله.

أداء سهم فيسبوك

على الرغم من أن الورقة المالية كانت أقل من سعر الإصدار خلال الأسابيع القليلة الأولى بعد الإكتتاب، إلا أن ذلك لم يكن مفاجئاً بالنظر إلى التوقعات المرتفعة، لكن مع ذلك زاد عدد الأعضاء وارتفعت الإيرادات لكل مستخدم بثبات. بطبيعة الحال فإن هذا ينعكس على سعر السهم، حيث أنه في الوقت الذي بلغ فيه السهم نحو 38 دولار أمريكي خلال شهر مايو 2012، فقد كان بعد مرور 5 سنوات بالضبط نحو 150 دولار.

هذا يتوافق مع زيادة بنسبة ما يقرب من 300% بوجه عام ونسبة 31% بشكل سنوي. من هنا نلاحظ أن تذبذب أسعار الأسهم (التقلبات) لم تكن مرتفعة جداً، كما أن أكبر الانخفاضات الشهرية لم تكن استثنائية بما يصل إلى 12%.

ماهي الخطوات اللازمة لضمان دخول سوق الأسهم بشكل آمن؟

  1. قبل بدء أية مهمة، جميعنا يحتاج إلى الدراسة المسبقة. كذلك الأمر بالنسبة للإستثمار في الأسهم، ينبغي اللجوء إلى دراسة قبلية تبين كيفية المسيرة إلى الخطوات المقبلة في الاستثمار، إلى جانب اكتشاف اتجاهات السوق وحركة بورصة الأسهم مع الإلمام بكافة ما يجري في سوق الأسهم.
  2. الاختيار المناسب للأسهم، بمعنى أن يكون الاختيار على أسس واضحة ومتينة أهمها السعي وراء التقليل من المخاطر ودراسة مسبباتها وإيجاد الحلول المناسبة، والعمل دوماً على متابعة التقارير المالية العالمية والاطلاع على نتائجها قبل البدء في عملية الشراء.
  3. عدم الاستثمار من خلال مجال واحد أو إثنين فقط لأن التنويع سوف يحمي المستثمر المبتدئ خاصةً من الخسائر التي تصيب السوق المالية، بمعنى أنه إذا كانت محفظتك متنوعة فإن الخسارة سوف تكون جزئية.
  4. الخطوة الأخيرة هي معرفة الحقوق والواجبات الخاصة بك داخل سوق الأسهم، وعدم الإكتفاء بمعرفتها فقط وإنما العمل بها لأنها هي سبيل الحماية من المخاطر أو الأخطاء قبل وقوعها وبالتالي العمل على تفاديها.

كيف تتداول سهم فيسبوك مع “كويت تريد”؟

هنالك عدة عوامل ينبغي على المستثمر تطبيقها جيداً حتى يحقق الاستثمار الناجح من خلال الأسهم. فإذا كنت تريد تحقيق الأرباح بشكل جيد أو كنت مستثمر مبتدئ في عالم الاستثمار وتداول الأسهم فلابد من الإلمام بعوامل ومعايير نجاح الاستثمارالتالية وأن تضعها في عين الإعتبار.

  • يجب على المستثمر فتح حساب تجريبي للتدريب وتعلم المهارات والتزود بالخبرة اللازمة لضمان ذلك.
  • ينبغي على المستثمر تحديد الحساب المناسب له.
  • تحديد الاستراتيجية الأفضل والمناسبة.
  • يجب أن يعلم المستثمر عدم إجراء صفقاته كلها دفعة واحدة، بل أن يتمم كل صفقة على حدة.
  • اختيار نوع الأسهم المراد الاستثمار فيها.
  • تحديد مقدار رأس المال المراد الاستثمار به.
  • الاعتدال في عمليات الاستثمار وكذلك عدم المجازفة.
  • عدم دخول مجال الاستثمار بدون دراسة وافية مع الإلمام بكافة الجوانب.
  • إبعاد العاطفة والمشاعر السلبية عن عمليات الاستثمار.
تداول فيس بوك مع كيو ايت تريد

تداول فيس بوك مع كيو ايت تريد

تداول أسهم الفيسبوك من خلال العقود مقابل الفروقات

تمنح عقود الفروقات للمتداولين جميع مزايا امتلاك وضعية معينة لسهم أو مؤشر أو سلعة، دون الحاجة إلى امتلاك السند الضمني بحد ذاته. إنه خيار تداول بسيط ورخيص، وهو عبارة عن تداول فرق السعر في عدة أسواق سلع و أسهم، مع رافعة مالية وتنفيذ فوري.

يدخل العميل بعقد فروقات بحسب السعر المحدد والفرق بين ذلك السعر والسعر الذي تتم عليه تسوية الوضعية به نقداً عند إغلاقها- ومن هنا جاء إسم “عقود الفروقات”. من الجدير بالذكر أنه يمكن تحقيق الأرباح مهما كان إتجاه حركة السوق مع تداول عقود الفروقات.

يمكن استخدام عقود الفروقات للوضعية “القصيرة” عندما تعتقد أن الأسعار سوف تنخفض (وإغلاق الوضعية لاحقاً بالبيع)، كما يمكن استخدام الوضعية “الطويلة” في حالة التوقع بارتفاع الأسعار (وإغلاق الوضعية لاحقاً بالشراء)، وبطبيعة الحال، البيع بسعر أعلى أو أدنى من سعر الشراء سوف يحقق أرباح أو خسائر وفقًا لذلك.

تزداد شعبية التداول من خلال العقود مقابل الفروقات خلال السنوات القليلة الأخيرة، ويعتبر هذا النوع من التداول هو أحد أفضل وسائل التداول من خلال الأسواق المالية بلا نقاش.

تداول أسهم الفيسبوك من خلال العقود مقابل الفروقات

تداول أسهم الفيسبوك من خلال العقود مقابل الفروقات

على العكس من الاستثمار المباشر تقدم عقود الفروقات “CFDs” ميزتين جيدتين:

  • من ناحية، لايمكنك فقط الفوز (الشراء) من خلال ارتفاع الأسواق، ولكن لديك أيضاً فرصة للمراهنة على هبوط الأسعار (الشراء). في الحالة الثانية، سوف تجني أرباحاً إذا سقط سهم فيسبوك في الواقع. ومع ذلك، إذا ارتفع، ستحدث خسائر.
  • الميزة الثانية هي ما يسمى بالرافعة المالية، حيث أنه مع استخدام العقود مقابل الفروقات، يمكن تداول العملات الأساسية باستخدام رافعة مالية تصل إلى 1.400. وبالتالي، يمكن أيضاً إجراء عمليات تداول كبيرة برهانات صغيرة، وهكذا سيحصل الحساب على سيولة أكثر لمزيد من التداولات. لكن لابد من الحذر الشديد، ليس فقط تضاعفت الأرباح بالرافعة المالية، أيضاً الخسائر تتضاعف مع هذا الصك. لذلك، يوصى بأن تقرأ وتلم جيداً عن العقود مقابل الفروقات والأوراق المالية المقابلة قبل البدء في عملية التداول.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

السبب في ذلك هو أنك ستتمكن من الوصول إلى مجموعة واسعة من الأسواق المالية والقيام بعمليات التداول على المزيد من الأدوات مما يتيح لك فرصًا لتحقيق الأرباح.

ساعات العمل

الأحد للخميس: 06:30 – 19:00 KSA
الجمعة: 06:30 – 14:00 KSA

هاتف المكتب

+965-22265541

خدمات الدّعم

support@q8trade.com

تحذير المخاطر وتنصل قانوني: على الرغم من أن تداول الأسهم المحلية والعاليمة,الفوركس أو عقود الفروقات يمكن أن يكون مربحاً، إلا أنه يتضمن مخاطرة عالية بفقدان استثماراتك، خاصة وتزداد المخاطر عند التداول باستخدام الهامش- margin. يجب على العملاء اتخاذ العناية الواجبة وتوخي الحذر عند اتخاذ قرارات التداول الخاصة بهم. وتقع على عاتق العميل مسؤولية التعلم واكتساب المعرفة والخبرة المطلوبة لاستخدام منصة التداول وكل ما هو مطلوب للتداول بشكل صحيح. يجب على العملاء أن يعرفوا أن مخاطر التداول من الممكن أن تتجاوز مجموع المبالغ المودعة. يجب أن يعرف العملاء أيضا أن المعرفة والخبرة لا تستلزم تحقيق الأرباح لأن الأسواق يمكن أن تتأثر بعوامل أخرى غير متوقعة قد تؤدي إلى خسائر العملاء مثل الأزمات الاقتصادية و / أو السياسية او غيرها. في جميع الأحوال، لن نتحمل المسؤولية عن أي قرارات تداول، أو انتهاك للقواعد القانونية و / أو اللوائح المعمول بها، او نقص المعرفة و / أو الخبرة لدى العميل. Q8 Trade هي علامة تجارية تابعة لـ Q8 securities. أي ذكر يتم في هذا الموقع لـ Q8 Trade فهو يشير إلى شركة Q8 securities. شركة Q8 securities هي شركة مرخصة وخاضعة بالكامل لرقابة وزارة التجارة والصناعة تحت ترخيص رقم 352/1986
سجل الآن
close slider